التقسيم السوقي (Market Segmentation): إن تجزئة السوق عبارة عن مفهوم تسويقي يشير إلى تجميع فئة العملاء المحتملين في مجموعات أو قطاعات يكون لها احتياجات مشتركة ويتوقع أن تكون لهم استجابة مماثلة للعمليات التسويقية الهادفة.

إنّ تجزئة السوق تساعد الشركات على استهداف فئات مختلفة من العملاء أو المستهلكين الذي يدركون القيمة المتكاملة للمنتجات والخدمات بشكل مختلف عن بعضهم البعض.

يمكن للشركات أن تستخدم ثلاثة معايير رئيسة لتحديد قطاعات السوق المختلفة: 

  1. التجانس: الاحتياجات المشتركة داخل القطاع الواحد. 
  2. التميز: أن تكون المجموعة المستهدفة فريدة ومتميزة عن غيرها من المجموعات.
  3. الاستجابة: التماثل في الاستجابة للرسائل التسويقية. 

تعتبر عملية تقسيم السوق إحدى الاستراتيجيات الحديثة للتسويق والتي تعتبر امتداداً للبحوث التسويقية التي تسعى إلى تحديد مجموعات مستهدفة من العملاء لتصميم منتجات وعلامات تجارية تتسم بالجاذبية لهذه المجموعة. الهدف من تقسيم السوق هو تقليل المخاطر عن طريق تصميم وتحديد المنتجات التي لديها أفضل فرص للحصول على حصة سوقية من السوق المستهدفة، وكذلك تحديد أفضل طريقة لتسليم المنتجات إلى السوق. وهذا بدوره يتيح للشركة زيادة كفاءتها الإجمالية من خلال تركيز الموارد المحدودة على الجهود التي تحقق أفضل عائد على الاستثمار. 

ويمكن للشركات أن تقسم السوق بعدة طرق:

  • حسب القطاع الجغرافي للعملاء.
  • حسب التركيبة السكانية: العمر أو الجنس أو حجم الأسرة أو الدخل أو أدوار الحياة. 
  • التقسيم النفسي: حسب الطبقة الاجتماعية أو نمط الحياة أو الشخصية. 
  • التقسيم السلوكي: وفقاً للسلوك والتوجهات والقيم. 

الهدف من عملية التقسيم السوقي هو تمكين الشركة من تمييز منتجاتها أو رسائلها التسويقية وجعلها متناسقة مع الأبعاد المشتركة للقطاع السوقي.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!