facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

التفاوض المبتكر

مفهوم التفاوض المبتكر

التفاوض المبتكر (Innovative Negotiation): نوع من أنواع التفاوض القائم على الفرص الخفية التي يتم استنباطها من التحديات التي تواجه المفاوض، حيث تكون جزء من الجهد الإبداعي للمفاوض الذي يبتكر حلول ممكنة تلبي حاجة كل صاحب مصلحة.

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

يهدف هذا النوع من التفاوض إلى إنشاء علاقات استراتيجية جديدة لخلق مكاسب كبيرة، فتحاول الأطراف المتفاوضة انتهاج مبدأ المصلحة المشتركة فيكون التركيز على ما يحقق مصالح جميع الأطراف، من خلال الوصول لحلول وسط وخاصة في القضايا التفاوضية المتعثرة.

الصعوبات التي تواجه عملية التفاوض المبتكر

  • الغريزة لدى المفاوض لأخذ مواقف محددة: حيث يقوم بإعطاء أفضل الحلول بالنسبة لطرفه مبنية على أساس حاجات معينة، الأمر الذي يجعله لا يفكر بحلول أخرى ممكنة؛
  • تركيز كل طرف في التفاوض على حاجاته: حيث يعتقد كل طرف أن الطرف الآخر هو مسؤول عن تلبية حاجاته ومصالحه؛
  • سيطرة العاطفة في كثير من الأحيان على المفاوضين: كمشاعر التكبر والغضب والطمع؛
  • الفشل في اكتشاف حلول غير الحلول البديهية: حيث أن عدم إيجاد حلول مبتكرة وجديدة ترضي الأطراف المتفاوضة، يخلق حالة من المشاعر السلبية، ويقلل من الثقة.

خطوات الوصول للتفاوض المبتكر

  • تجزئة المشكلة إلى أجزاء صغيرة يسهل التعامل معها: ذلك لجعل المشكلة الكبيرة عبارة عن عدة مشكلات من مستويات مختلفة، تمكن الأطراف من المساومة بما يناسب احتياجاتهم؛
  • رسم حدود التفاوض بوضوح من قبل كافة الأطراف: لمعرفة ما المسموح لكل طرف فعله، وطرح الشروط قبل الموافقة؛
  • عمل خرائط إدراكية تساعد على كسر جمود التفكير، وتشجع على نظرة إبداعية أكبر للمشكلة: حيث يمكن للمفاوض ربط الأفكار المتشابهة ببعضها البعض، أو قلب المشكلة بأخذ بديل معاكس لكل حل مقترح.

مفاهيم ذات صلة:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!