تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

التزييف العميق

ما هو المقصود بالتزييف العميق؟

التزييف العميق (Deepfake): مصطلح يعني صنع فيديوهات مزيّفة عبر برامج الحاسوب، ظهر عام 2017، ويستبدل ضمن الفيديو سمات شخص بمظهر شخص آخر بالاعتماد على التعلم الآلي والذكاء الاصطناعي.

أدوات التزييف العميق

تَصل تكنولوجيا التزييف العميق إلى نتائجها المرجوة عبر إحدى الأداتين الأدوات الآتية:

  • أداة التشفير التلقائي: تتضمن آلة ترميز وآلة فك الترميز؛
  • شبكة خصومة توليدية: وهي التعليم الآلي الذي يعتمد على تنافس أداتين هما أداة توليد الصورة وأداة التمييز.

مراحل التزييف العميق

تُزيف الصورة في الفيديوهات عبر إحدى الأداتين السابقتين وتنفذ هذه العملية وفق المراحل الآتية:

  • أداة التشفير التلقائي: تتولى آلة الترميز مهمة تحويل صورة الشخصية الأساسية إلى مساحة كامنة ذات أبعاد أقل، ثم تستبدل آلة فك الترميز سمات الشخصية الأساسية بسمات جديدة مستهدفة؛
  • شبكة خصومة توليدية: تعمل أداة توليد الصورة على خلق صورة جديدة تحاكي الصورة المستهدفة، في المقابل تعمل أداة التمييز على اكتشاف العيوب لتصححها أداة توليد الصورة، ومع تكرار هذه العملية ستصل الصورة المزيفة إلى أقرب نتيجة مرجوة.

مخاطر التزييف العميق

أحد أهم المخاطر الناتجة عن استخدام التزييف العميق هو مخاطر الاستغلال، إذ يمكن استخدامها لإلحاق الضرر بالسمعة، وتلفيق الأدلة، والاحتيال على الجمهور، وتقويض الثقة في الشركات الديمقراطية، وهجمات المعلومات المضللة الآلية،وسرقة الهوية والاحتيال المالي.

هل من الممكن كشف التزييف العميق، وكيف؟

يعمل الباحثون على تطوير تكنولوجيا يمكن أن تساعد في تحديد التزييف العميق. على الجانب الآخر، تعمل الشركات على تحفيز الحلول لاكتشاف التزييف العميق، ومن أبرز الأمثلة هو "تحدي كشف التزييف العميق" (Deepfake Detection Challenge) الذي أطلقته الشركات الكبرى للمساعدة في الابتكار في اكتشاف التزييف العميق لتحقيق حلول أسرع من خلال مشاركة العمل، إذ يشارك هذا التحدي مجموعة بيانات من 124.000 مقطع فيديو تتميز بثماني خوارزميات لتعديل الوجه.

يمكن أن تساعد بعض الخصائص المنبهة في الكشف عن المقاطع المصنوعة بتكنولوجيا التزييف العميق، بما في ذلك ما يلي:

  • حركة غير طبيعية للعين.
  • تعابير الوجه غير الطبيعية.
  • شكل الجسم غير طبيعي.
  • شعر غير طبيعي.
  • ألوان الجلد غير الطبيعية.
  • وضعية غير ملائمة للرأس والجسم.
  • مواقف غير متناسقة للرأس.
  • إضاءة غريبة أو تلون.
  • تزامن الشفاه السيء.
  • أصوات الروبوتية.
  • ضوضاء الخلفية الرقمية.
  • مرئيات ضبابية أو منحرفة.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!