التجارة الإلكترونية بين الشركات والمستهلكين (E-commerce. B2C): يتمثل المشترون في هذا النوع من التجارة الإلكترونية في الأفراد والشركات، بينما يتمثل البائعون في الشركات فقط، ويتم بيع المنتج أو الخدمة  إلى المشترين عبر شبكة الإنترنت. فعلى سبيل المثال، يمكن أن يزور العميل الموقع الإلكتروني للشركة قبل شراء المنتج، ثم القيام بعملية الشراء نفسها على الموقع. بالإضافة إلى ذلك، فإن كثيراً من الشركات تستخدم الآن وسائل التواصل الاجتماعي في التفاعل مع مستهلكي منتجاتها. ويمكن أن يوفر هذا النوع من التجارة الإلكترونية للشركات نظاماً يسمح لها بالربط بين البائعين والمستهلكين مع الحصول على عمولة مقابل ذلك بعد أن يتم توصيل المنتج للمستهلك.

 

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!