التأطير الزمني (Timeboxing): يُطلق عليه أيضا مربع الوقت، ويعني تخصيص وحدة زمنية ثابتة كحد أقصى للنشاط أو المهمة. يهدف إلى تحديد مقدار الوقت المخصص للنشاط، ويستخدم أيضاً كأداة لتحديد المهام المفتوحة أو الغامضة التي لا يمكن السيطرة عليها.

يعتبر تأطير الوقت سمة شائعة للعديد من منهجيات إدارة المشروع لأنه يحافظ على تركيز فرق العمل لإنجاز المهمة التي بين أيديهم من خلال تقديم تعريف واضح للإنجاز، كما يساهم في تحفيز فرق العمل عند تنفيذ أعمالهم فور الانتهاء من التخطيط. تُظهر نظرية الدافع الزمني أن القيود الزمنية التي نضعها على الأعمال تعتبر عنصراً أساسياً لإنجاز العمل بكفاءة. كلما قيدت المهام بالزمن أصبح المرء أكثر إنجازاً.

بناءً على المهمة المحددة قد يكون مربع الوقت الخاص بها مدته دقائق أو أيام أو أسابيع، فبالنسبة للمشاريع الطويلة التي لا يمكن تقسيمها بسهولة إلى مهام منفصلة، يمكن أن يستخدم المربع لتحديد المدة التي سوف يعمل فيها الفرد على المهام. يستخدم مربع الوقت كأسلوب تخطيط للمشروع، ينقسم الجدول الزمني إلى عدد من الفترات الزمنية المنفصلة (مربعات زمنية)، مع كل مربع له موعد تسليم نهائي وميزانية مالية خاصة.

يمكن استخدام مربع الوقت كما هو موضح في الخطوات التالية:

  1. تحديد المهمة المراد إكمالها أو المشروع الأكبر للعمل عليه.
  2. إزاحة أكبر عدد ممكن من المقاطعات التي قد تؤثر على مستوى الإنجاز.
  3. تحديد أوقات البدء والإنجاز.
  4. التركيز الكلي على المهمة المحددة حتى ينتهي الوقت المخصص لها.

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

error: المحتوى محمي !!