تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

البيئة التسويقية

ما هي البيئة التسويقية؟

البيئة التسويقية (Marketing Environment): مجموع العناصر الداخلية والخارجية التي تؤثر في أنشطة الشركة التسويقية. بصفة عامة، تضم العناصر الداخلية الموظفين، والزبائن، والموزعين، ونقاط البيع؛ في حين تضم العناصر الخارجية القوانين والتشريعات، والعوامل الاجتماعية، والمتغيرات التكنولوجية، والمؤثرات الاقتصادية.

عناصر البيئة التسويقية

تشمل عناصر البيئة التسويقية للشركة كل عنصر قد يؤثر على قدرتها على التواصل مع عملائها، ومن أهم تلك العناصر:

  • تفضيلات العملاء وتوجهاتهم.
  • ميزانية الشركة، وصحة الاقتصاد.
  • قوة المنافسين.
  • الاعتبارات القانونية والسياسية.

يمكن للشركة التحكم في بعض العناصر والتأثير فيها، لكن بعضها يقع خارج نطاق سيطرتها ويجب عليها تكييف أنشطتها وفقها. تكمن أهمية فهم البيئة التسويقية في تعريف الشركة بالآثار السلبية الناجمة عنها وتخفيف أو إزالة أثرها على أنشطة الشركة.

عند التعرف على العوامل المؤثرة في البيئة التسويقية، يمكن تحديد الاتجاهات والمتغيرات بما تشمله من فرص متاحة لاستغلالها وتهديدات لتجنبها (بيئة خارجية)، ونقاط قوة لتعزيزها ونقاط ضعف لمعالجتها (بيئة داخلية).

فوائد البيئة التسويقية

تتضمن بعض فوائد فهم البيئة التسويقية ما يلي:

  • المساعدة في فهم المنافسين والسوق.
  • تقديم الدعم في تحديد العملاء الحاليين والمحتملين.
  • المساعدة في تحديد خطط التسويق المستقبلية، وتفييم الاتجاهات الحالية.
  • مراقبة العوامل التي يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على العمليات التجارية.
  • اقتناص الفرص مثل التقدم التكنولوجي والتغييرات في القواعد الحكومية لتحقيق الأهداف.

ماذا يُقصد بديناميكية البيئة التسويقية؟

تُعدّ أحد ميزات بيئة التسويق، إذ تشتهر الأعمال بطبيعتها المتقلبة حيث تستمر الديناميكيات في التغيير والتطور بوتيرة سريعة للغاية مع التغيير في قوانين وسياسات السلطات الحكومية، وبدء المنافسة من العلامات التجارية المحلية والدولية، واختيار العملاء الجديد والاتجاهات المبتكرة في السوق. ومن الضروري أن تفهم العلامة التجارية الاتجاهات الجديدة التي تحكم السوق، وتضغط عليها وتتبناها من أجل الحفاظ على صلة وثيقة بالموضوع ومتسقة وسط الديناميكيات المتغيرة.

أنواع البيئة التسويقية

يمكن رصد عدة أنماط من البيئات التسويقية من حيث مؤشر التغير فيها مثل الاستقرار، وسرعة التطور، والعشوائية. يمكن تقسيم البيئة التسويقية إلى عدة أنواع كما يلي:

  • بيئة التسويق الداخلية: تشمل العوامل التي تقع ضمن نطاق سيطرة الشركة مثل الموظفين والمخزون والتمويل والنقل والتوزيع؛ وتؤثر في المهام التي تكملها فرق التسويق والإعلان في الشركة ومدى فعاليتها في إنشاء الحملات والمحتوى لتكون قادرة على المنافسة في السوق؛
  • البيئة المصغرة الخارجية: تشمل العناصر المرتبطة على نحو وثيق بعمليات الشركة مثل العمال والموردين والموزعين والمنافسين؛
  • البيئة الواسعة الخارجية: يشير إلى السوق أو المجال الذي تؤدي فيه الشركة، وتشمل العناصر غير المرتبطة بالعمليات مباشرة وتؤثر في كل الشركات التي تنتمي لنفس المجال مثل السياسة النقدية، والقوانين والتشريعات، والعوامل الاجتماعية والاقتصادية، والتكنولوجيا السائدة.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!