facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

البيئة التسويقية

ما هي البيئة التسويقية؟

البيئة التسويقية (Marketing Environment): مجموع العناصر الداخلية والخارجية التي تؤثر في أنشطة الشركة التسويقية. بصفة عامة، تضم العناصر الداخلية الموظفين، والزبائن، والموزعين، ونقاط البيع؛ في حين تضم العناصر الخارجية القوانين والتشريعات، والعوامل الاجتماعية، والمتغيرات التكنولوجية، والمؤثرات الاقتصادية.

إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

يمكن للشركة التحكم في بعض العناصر والتأثير فيها، لكن بعضها يقع خارج نطاق سيطرتها ويجب عليها تكييف أنشطتها وفقها. تكمن أهمية فهم البيئة التسويقية في تعريف الشركة بالآثار السلبية الناجمة عنها وتخفيف أو إزالة أثرها على أنشطة الشركة.

عند التعرف على العوامل المؤثرة في البيئة التسويقية، يمكن تحديد الاتجاهات والمتغيرات بما تشمله من فرص متاحة لاستغلالها وتهديدات لتجنبها (بيئة خارجية)، ونقاط قوة لتعزيزها ونقاط ضعف لمعالجتها (بيئة داخلية).

يمكن رصد عدة أنماط من البيئات التسويقية من حيث مؤشر التغير فيها مثل الاستقرار، وسرعة التطور، والعشوائية.

يمكن تقسيم البيئة التسويقية إلى عدة أقسام كما يلي:

  • البيئة الداخلية: تشمل العوامل التي تقع ضمن نطاق سيطرة الشركة وتؤثر في عملياتها مثل: الموظفين والمخزون والتمويل والنقل والتوزيع؛
  • البيئة المصغرة: تشمل العناصر المرتبطة بشكل وثيق بعمليات الشركة مثل: العمال والموردين والموزعين والمنافسين؛
  • البيئة الأوسع: تشمل العناصر غير المرتبطة بالعمليات مباشرة وتؤثر في كل الشركات التي تنتمي لنفس المجال مثل السياسة النقدية، والقوانين والتشريعات، والعوامل الاجتماعية والاقتصادية، والتكنولوجيا السائدة.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!