تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
استكشف باقات مجرة

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

اقتصاد الدونات

ما هو اقتصاد الدونات؟

اقتصاد الدونات (Doughnut Economics): نُشر هذا المفهوم أول مرة عام 2012 في تقرير لمنظمة أوكسفام أعدته الاقتصادية في جامعة أوكسفورد "كيت راورث"، ويعد نموذجاً لتحقيق التنمية المستدامة عبر تحقيق التوازن بين احتياجات الأفراد والنظام البيئي.

واستعرضت كيت هذا النموذج في كتابها الصادر عام 2017 "اقتصاد الدونات: 7 طرق للتفكير كاقتصادي في القرن الحادي والعشرين"، إذ يمثل الدائرة الخارجية من كعكة الدونات السقف البيئي الذي لا يمكننا تجاوزه، مثل المناخ المستقر وطبقة الأوزون السليمة، وتمثل الدائرة الداخلية ضرورات الحياة من غذاء وسكن ورعاية صحية وغيرها، وتشكل مساحة المنتصف بين الدائرتين منطقة "الفضاء الآمن والعادل للإنسانية"، وتكمن الفكرة بعدم ترك أي فرد في الثقب الموجود منتصف الدونات حيث تنعدم الاحتياجات الأساسية.

ولفت هذا النموذج انتباه الحكومات، فبعد أن كانت تعتمد في قراءتها للوضع الاقتصادي على أرقام الناتج المحلي الإجمالي، باتت تبحث عن نماذج اقتصادية مختلفة لمواجهة جائحة كوفيد-19 وما سببته من مشكلات بيئية وأزمات اقتصادية، عبر الابتعاد عن تعظيم النمو والتأسيس لمجتمع يوظف الموارد بطريقة تضمن استمرارية الأجيال القادمة.

يرى بعض النقاد أن نموذج كيت مثالي أكثر مما ينبغي، لكن مع تفاقم أزمة كوفيد-19، تبنت أمستردام الفكرة في أبريل/نيسان عام 2020، وأطلق ريادي الأعمال ومختص التسويق "جميس فينهوف" (James Veenhoff) مؤسسة "بيت الدينم" (House of Denim) للتعليم والابتكار المستدام وتعاقد مع علامات تجارية مثل "سكوتش آند سودا" و"كالفن كلاين" و"تومي هيلفيغر" لإنتاج 3 مليارات قطعة ملابس مع 20% من المواد المعاد تدويرها في غضون عامين.

اقرأ أيضاً:

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!