facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

اتخاذ القرار

ما مفهوم اتخاذ القرار؟

اتخاذ القرار (Decision Making): هي عملية المفاضلة ثم الاختيار بين عدة بدائل متاحة بعد جمع البيانات ومعالجتها، للوصول إلى أفضل خيار يساعد في تحقيق الأهداف الموضوعة.

إعلان: أفضل استثمار في رمضان، افتح أبواباً من النمو والفرص واحصل على خصم رمضان التشجيعي 40% لتستثمر فيما يساعدك على بناء نفسك وفريقك ومؤسستك، تعرف على ميزات الاشتراك.

أهمية اتخاذ القرار

تساعد عملية اتخاذ القرار في تحقيق الغايات والأهداف وحل المشكلات، وبالتالي فإن عملية اتخاذ القرار تحدث في جميع مستويات المؤسسة وتغطي جميع مجالاتها.

مراحل اتخاذ القرار

بصفة عامة، تنطوي عملية اتخاذ القرار على الكثير من التفكير، وتنقسم إلى المراحل الآتية:

  • التحليل: أي تحليل الموقف الذي يحتاج لاتخاذ القرار فيه وتحديد الأهداف المرجوة؛
  • البحث عن البدائل: تنطوي هذه المرحلة على العصف الذهني لإيجاد البدائل مع دراسة كل منها؛
  • تقييم البدائل: يتم في هذه المرحلة تقييم البدائل من حيث نتائجها المتوقعة والمخاطر المحتملة بالاعتماد على المعلومات الحالية والخبرات السابقة والقدرة على التوقع؛
  • التنفيذ والمراقبة: في هذه المرحلة، يُختار البديل الأمثل وتُراقب الإجراءات المتخذة لتنفيذ القرار بهدف التأكد من فعاليتها.

أنواع القرار

تصنف القرارات التي تتخذ إلى ما يلي:

  • قرارات شخصية وتنظيمية: تتمثل القرارات الشخصية بالقرارات التي يتخذها الأفراد مثل مشاهدة التلفزيون أو الدراسة، أما التنظيمية فهي قرارات يتخذها المدراء والمسؤولون وتؤثر في أداء الشركة.
  • القرارات الفردية والجماعية: تتمثل القرارات الفردية في القرارات التي يتخذها الأفراد، أما الجماعية، فيتم تشكيل مجموعة من الأفراد من أجل اتخاذ القرار.
  • القرارات المبرمجة وغير المبرمجة: تختلف القرارات المبرمجة عن القرارات غير المبرمجة، إذ إن الأولى قرارات روتينية تحدد لمواقف متكررة، أما الثانية، فتُتخذ في ظروف استثنائية لم يُخطط لها بدقة؛ مثل ظروف جائحة كوفيد-19.
  • القرارات الاستراتيجية والإدارية والروتينية: تصدر القرارات الاستراتيجية من الإدارة العليا وهي ذات أهمية كبيرة لأنها تتحكم في مسار نشاط الشركة، في حين ترتبط القرارات الإدارية بالعمليات التشغيلية التي تضمن وضع الاستراتيجية حيز التنفيذ، أما القرارات الروتينية، فهي متكررة في طبيعتها ولا تحتاج للكثير من التفكير، وتمس المهام اليومية للموظفين والعمال.

مهارات اتخاذ القرار

حتى تكون عملية اتخاذ القرار ناجحة، يجب أن يدرك متخذ القرار بأنها عملية عقلانية تنطوي على تفكير عميق لقياس البدائل وتوقع النتائج، إضافة إلى ضرورة توفر البيانات الكافية، وأن يكون قادراً على تحمل المسؤولية وإقناع الآخرين بأفضل بديل ممكن.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

بدعم من تقنيات

error: المحتوى محمي !!