تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

إعادة التموقع

ما هو إعادة التموقع في التسويق؟

إعادة التموقع (Repositioning): مصطلح تسويقي يشير إلى استراتيجية تغيير الشركة الصورة الذهنية عن المنتج أو الخدمة لدى الجمهور المستهدف؛ لا سيما المواصفات والميزات، من خلال تغيير المزيج التسويقي وهوية العلامة التجارية أو تحديثهما، مع مراعاة الاحتفاظ بالعملاء.

أهمية إعادة التموقع

تلجأ العلامة التجارية إلى إعادة التموقع في حال إخفاقها في التواصل مع جمهورها المستهدف أو سوء تموقعها، أو رغبة الشركة في مواجهة المنافسة المتنامية، أو لمواكبة التغيرات التكنولوجية بهدف الحفاظ على التواصل مع العملاء.

استراتيجيات إعادة التموقع

تتلخص أبرز استراتيجيات إعادة التموضع فيما يلي:

  • إعادة تموقع صورة العلامة التجارية؛ إذ يعمل المسوّقون على تحسين الصورة الذهنية للعلامة التجارية لدى العملاء، مع الحفاظ على السوق المستهدف والمنتج.
  • إعادة تموقع المنتج؛ من خلال تغيير المنتج الأصلي مع الحفاظ على السوق المستهدف.
  • إعادة التموقع المعنوي؛ من خلال تسويق المنتج نفسه في سوق مستهدف مغاير؛ تحديداً عندما يجتذب المنتج شريحة من العملاء مغايرة للشريحة الرئيسية المستهدفة.
  • إعادة التموقع المادي؛ وهي استراتيجية محفوفة بالمخاطر، لتغيير السوق المستهدف والمنتج معاُ، لا سيما عند توقف الطلب على منتج جديد في السوق المستهدف الأصلي، والذي يدفع بالشركة لالتماس أسواق جديدة يُحتمل أن تحظى المنتجات فيها بإقبال أفضل.

اقرأ أيضاً:

أرسل لنا اقتراحاتك لتطوير محتوى المفاهيم

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!