تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
أذكر أن مؤسس شركة نيلسن ورائد أبحاث السوق، آرثر نيلسن، قال مرة: "إنّ ثمن النور أقل من تكلفة الظلام". مع انتشار البيانات في الشركات أصبحت كلمات نايلسن هذه ذات مغزى أكبر، لأن البيانات تمثل شمعة غير مشتعلة يمكنها أن تنير الظلام، ولكنها تفتقد لشعلة التحليلات التي تساعدنا على الرؤية.
واليوم، تعثرت مهمة تمكين تحليل البيانات في الشركات بسبب نقص المهارات اللازمة في السوق حول التحليلات البسيطة للبيانات، بما فيها أيضاً الإحصاءات المتقدمة وأساليب التحليل الجديدة وتحليل الأنظمة المتقدم وأساسيات الأعمال والقوانين الناظمة والفهم القانوني ومهارات هندسة البيانات والتقنيات العامة في تقنية المعلومات
كيفية الاستفادة من التحليلات البسيطة للبيانات
ومن أجل تجاوز العجز في موارد السوق، يجب على الشركات الاستفادة بصورة أفضل من المواهب الموجودة لديها. وبما أنني مؤسس شركة لإدارة البيانات وعملت مع المئات من المؤسسات على مدى 20 عاماً لتنفيذ إدارة المعلومات ومبادرات التحليلات لديهم، وجدت أنّ المجموعات القادرة على استخدام تقنيات التحليلات لدى شركاتها بنجاح تتبع الخطط التالية:
اقرأ أيضاً:

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022