facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
لطالما أظهر القادة شجاعتهم وجرأتهم الحقيقية في أزمنة التحولات والانتقالات الكبرى، وتحديداً خلال ما يسمى "أزمنة العتبات" وهو تعبير استعمله سابقاً عالم الإنثربولوجيا البلجيكي آرنولد فان جينيب، الذي كان أول من حدد الأنماط المشتركة للكيفية التي تميز الثقافات بها الانتقالات والتحولات من حالة إنسانية إلى أخرى (مثل الانتقال من مرحلة المراهقة إلى مرحلة البلوغ).انضم إلى شبكة عالمية من المبتكرين. رشح نفسك الآن إلى جائزة مبتكرون دون 35 من إم آي تي تكنولوجي ريفيو..
ففي كتابه الصادر عام 1909 بعنوان "طقوس العبور" (The rites of passage)، وصف جينيب المراحل الثلاث للانفصال عن عالم والدخول في عالم آخر. وتعتبر مرحلة العتبة مرحلة أساسية. علّق عالم الإنثربولوجيا فيكتور تورنر لاحقاً على عمل جينيب شارحاً مرحلة العتبة هذه على النحو التالي: "هي لحظة يختبر فيها الأشخاص، الذين يجري نقلهم وفقاً لسيناريو ثقافي معين، التحرر من المطالب المعيارية، في وقت يكونون فيه فعلياً في منزلة وسطى ما بين منازل متتابعة في أنظمة قانونية سياسية. وفي هذه الفجوة الواقعة ما بين عوالم منظمة يمكن لأي شيء أن يحصل".
لكن يتعين على المؤسسات أيضاً أن تمرّ بهذا النوع المؤلم من الأزمنة الانتقالية من وقت لآخر، لأن هذه

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

1
اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
1 المتابعين
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
1 Comment authors
faisel Recent comment authors
  شارك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
التنبيه لـ
faisel
عضو
faisel

هناك من يطور العمل بشروط معينه وهي وجود ارض خصبة ، وهذا يختلف عن اولئك الذين تظهر مهارتهم عند وجود الازمات …
ولكل دوره .. ومن الصواب لمن يفضلون ادارة الازمات الانتقال من المنشئة التي عند ألانتهاء من الازمة ، وعليهم البحث عن شركات تعاني من ازمات. …
فالغالب منهم لا يجد متعة في العمل الا عند وجود التحدي والعقبات. . وهؤلاء يختلفون عن اولئك الناحجون في البيئة المستقره . ولكل دوره. هناك تفكير أبداعي وهناك تفكير وحلول. ..

error: المحتوى محمي !!