تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
يقضي أيّ تنفيذيّ جلّ نهار عمله طالباً من الآخرين تقديم المعلومات له. فقد يطلب من أحد مدراء الفرق مثلاً تزويده بآخر المستجدّات عن وضع العمل، أو قد يطرح الأسئلة على أحد نظرائه خلال مفاوضات حامية الوطيس. ومع ذلك، وخلافاً لأصحاب المهن الفكرية الأخرى مثل المحامين والصحافيين والأطباء، والذين يتعلّمون طرح الأسئلة كجزء أساسي من التدريب الذي يتلقونه، فإنّ قلّة فقط من التنفيذيين ينظرون إلى عملية طرح الأسئلة بوصفها مهارة بحاجة إلى صقل، أو يأخذون بالحسبان كيف يمكن لإجاباتهم التي يقدّمونها عن الأسئلة المطروحة عليهم أن تجعل المحادثات أكثر إنتاجية.
هذه فرصة ضائعة. فعملية طرح الأسئلة هي أداة قوية وفريدة لتحصيل أكبر قدر من القيمة في أيّ مؤسسة، لأنها تحفّز على التعلّم وتبادل الأفكار، وهي تسهم في تأجيج الابتكار، وتحسين الأداء، وبناء العلاقات القوية، وتعزيز الثقة بين أعضاء الفريق. وهي يمكن أن تخفّف من المخاطر التجارية من خلال كشفها للنقاب عن الأفخاخ والأخطار المحدقة وغير المرئية.
يُعتبرُ طرح الأسئلة أمراً سهلاً بالنسبة لبعض الناس، فحسّهم الاستقصائي، وذكاؤهم العاطفي، وقدرتهم على الوصول إلى الناس، تضع السؤال المثالي على رؤوس ألسنتهم. لكن غالبيتنا لا يطرح ما يكفي من الأسئلة، ناهيك عن أننا لا نقدّم استفساراتنا بطريقة مثالية أصلاً.
الجيد في الأمر أنّ طرح الأسئلة يساعدنا على تحسين ذكائنا العاطفي، وهذا بطبيعة الحال يحوّلنا بدوره إلى أشخاص يجيدون طرح الأسئلة بطريقة أفضل، فهذه العملية عبارة عن حلقة مفرغة. في هذه المقالة، نستخلص العبر من أبحاث العلوم السلوكية بهدف استكشاف تأثير طريقة صياغتنا للأسئلة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022