تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
أجرت هارفارد بزنس ريفيو مقابلة صوتية (بودكاست) مع روبرت إكليس، وهو أستاذ زائر في مجال الممارسة الإدارية في كلية سعيد للأعمال في "جامعة أوكسفورد". وهو مؤلف مقال نُشر في مجلة "هارفارد بزنس ريفيو" بعنوان "ثورة المستثمر".
يقول إكليس: إن اهتمام مجتمع الاستثمار العالمي بالقضايا البيئية والاجتماعية والإدارية قد وصل إلى نقطة حاسمة. حيث تضغط اليوم شركات إدارة الأصول الكبيرة وصناديق المعاشات التقاعدية على قادة الشركات، بهدف تحسين ممارسات الاستدامة بطرق ملموسة تعود بالنفع على صافي مبيعات شركاتهم، وتخلق تأثيراً أوسع. كما أنها تدعو إلى التوصل إلى المزيد من المقاييس الموحدة والمعايير الصناعية.
وإليكم مقتطفات من هذه المقابلة الصوتية:
النص
أليسون بيرد: مرحباً بك في برنامج "آيديا كاست" المقدّم من "هارفارد بزنس ريفيو". أنا أليسون بيرد.
ما القضايا التي يهتم بها أكبر مستثمري العالم اليوم؟ ماذا تتوقع شركات إدارة الأصول الكبيرة وصناديق المعاشات التقاعدية الحكومية من الشركات المندرجة ضمن محفظتها الاستثمارية؟
وفقاً للأبحاث التي أجراها ضيفنا، يوجد مجال واحد يعتبر من الشواغل الرئيسة للجميع، ألا هو رغبة المستثمرين في أن يركز قادة الأعمال على المقاييس المتعلقة بالقضايا البيئية والاجتماعية والإدارية.
وهذا يعني أن إحراز التقدم في هذه المقاييس لم يَعد من الأمور الثانوية، وإنما هو شرط سيطلبه المساهمون لأنهم يعتقدون أنه سيؤدي إلى دفع عجلة التطور

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!