فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
يقضي ملايين الأشخاص حول العالم رحلات طويلة يومياً إلى مقر العمل. ففي الولايات المتحدة وحدها، يقضي قرابة 25 مليون موظف كل يوم أكثر من 90 دقيقة في التنقل من وإلى أشغالهم، كما أن 600,000 من "الموظفين الذين يقطعون مسافات طويلة جداً إلى العمل" يسافرون لتسعين دقيقة على الأقل في كل اتجاه، وفقاً لمكتب الإحصاء الأمريكي. وفي بريطانيا، تستغرق رحلة العمل جيئة وذهابا بمعدل 54 دقيقة (حيث ارتفعت من 45 دقيقة في عام 2003)، وفي بقية مدن العالم الكبرى، من ميلان وحتى مانيلا، تستغرق تلك الرحلة أكثر من ساعة.
وبالرغم من ذلك، فإن قليلاً من الناس يستمتعون برحلة عملهم اليومية. عندما أجرت شركة فورد للسيارات مسحاً شمل 5,500 شخص في ست مدن أوروبية، صنَّفَ كثير منهم رحلة العمل اليومية على أنها أكثر إجهاداً من العمل ذاته ومن الانتقال إلى منزل جديد أو الذهاب إلى طبيب الأسنان. وفي استقصاء أجراه دانيال كانيمان، الحاصل على جائزة نوبل، وزملاؤه في عام 2006 وشمل 909 من النساء العاملات في تكساس، صرحت المشاركات في الاستقصاء بأن رحلة العمل الصباحية بين المنزل والمكتب كانت في المتوسط أقل الأنشطة متعة في اليوم كله؛ وأما رحلة العودة للمنزل في المساء فكانت ثالث أسوأ نشاط في اليوم. (في حين احتل العمل ذاته المرتبة الثانية).
ثمة تداعيات لمثل هذا النفور من رحلة العمل على رفاه الإنسان. توصل استقصاء أجرته الحكومة البريطانية عام 2014 إلى أن الموظفين الذين يقومون برحلات عمل يومية طويلة يشعرون بقلق أكبر ورضاً أقل عن حياتهم مقارنة بمن يقومون برحلات أقصر. كما أنهم أقل ميلاً للشعور بأن أنشطتهم اليومية تستحق العناء المبذول في سبيلها. كما وجدت دراسات أخرى أن الذين يقطعون رحلات عمل يومية طويلة يشعرون بقدر أكبر من
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2021

error: المحتوى محمي !!