تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

البلوك تشين: تطبيقات ستتجاوز حدود عالم المال

برعايةImage
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
إذا أردنا فهم التحول الذي تحدثه تطبيقات البلوك تشين تحديداً، ينبغي علينا أولاً الحديث عن أكبر تطبيقاتها حتى اليوم: "عملة البيتكوين".
أتذكر تجربة واسعة النطاق، أجريتها مع زميلتي كاثرين تاكر، في خريف عام 2014، في "معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (إم آي تي)" (MIT)، التي أُتيح خلالها لـ 4,494 طالباً جامعياً التعامل بالبيتكوين. في الواقع، وجدنا أن الغالبية العظمى من الطلاب قد ادخروا العملة المشفرة حينما سمعوا توقعات بارتفاع قيمتها. ففي بداية توزيعها عليهم كانت قيمتها 350 دولاراً لكل بيتكوين، لتبلغ الآن أكثر من 1,100 دولار لكل بيتكوين، ما يشير إلى أن العديد من الطلاب أدركوا أن المضاربة هي أحد أول استخدامات البيتكوين.
اقرأ أيضاً: البلوك تشين يمكن أن تساعدنا في استعادة التحكم في بياناتنا الشخصية
ومع نضوج العملة المشفرة، وُجهت لها الانتقادات بعدم قدرتها على موازاة أداء شبكات الدفع الحالية وتلبية متطلبات الأنظمة المالية والحكومات. ولكن، البيتكوين نجحت، على نحو كبير، في حل المشكلة التي صُممت لأجلها، وهي السماح للشبكة العالمية بإجراء المعاملات

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022