facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
برعايةImage
في يومه الأول كرئيس تنفيذي لمجموعة "كارلسبيرغ" (Carlsberg)، الشركة العالمية لتصنيع المشروبات، سُلّم سيز هارت بطاقة إلكترونية من قبل مساعده، تمنع هذه البطاقة وصول بقية الطوابق إلى المصعد بحيث يستطيع الوصول مباشرة إلى مكتبه الجانبي في الطابق الـ 20. أتاح مكتبه ذو الواجهة الزجاجية إطلالة ساحرة على مدينة كوبنهاغن، وكانت هذه بضع مزايا منصبه الجديد التي دلّت على سلطته وأهميته في الشركة.احصلوا اليوم على آخر الإصدارات المطبوعة (الإصدار المزدوج 26-27) والاشتراك السنوي المميز الذي يتضمن إصداراتنا المطبوعة.
قضى سيس الشهرين التاليين يتأقلم مع مسؤولياته الجديدة، لكنه لاحظ خلال هذين الشهرين أنه التقى بعدد قليل جداً من الأشخاص على مدار اليوم، ونتيجة عدم توقّف المصعد في الطوابق الأخرى وعمل مجموعة منتقاة من الرؤساء التنفيذيين في الطابق الـ 20، فإنه نادراً ما تفاعل مع الموظفين الآخرين في مجموعة "كارلسبيرغ". قرّر سيس الانتقال من مكتبه الجانبي في الطابق الـ 20 إلى مكتب فارغ ذو أرضية مكشوفة في أحد الطوابق السفلية. 
عندما سُئل عن هذه التغييرات، فسّرها سيس قائلاً: "إن لم ألتق بالناس، لن أتمكّن من معرفة أفكارهم، وإن لم أكُن مُلمّاً بالتطورات الحاصلة في المؤسسة، لا يمكنني القيادة بشكل فاعل".

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!