facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
برعايةImage
عندما توفي جون بوغل مؤسس مجموعة فانغارد (Vanguard) الشهر الماضي، سارع الصحفيون المختصون في مجال الاستثمار إلى التذكير بتأثيره العميق في قطاع صناديق الاستثمار المشتركة. فانطلاقاً من إدراك بوغل لحقيقة أنّ غالبية مدراء الصناديق لا يمكنهم تحقيق أداء أفضل بكثير مما تحققه السوق الواسعة وسطياً على المدى الطويل، روج لما يسمى صناديق مؤشرات السلع، التي تتبع بشكل أساسي تحركات السوق صعوداً وهبوطاً. وقد أحدثت تلك الملاحظة تغييراً محفزاً في قطاع صناديق الاستثمار. وكما أشارت صحيفة نيويورك تايمز فإنّ "مزية شركة فانغارد إنما تنبع من هيكليتها غير المعتادة التي اتبعها مؤسسها بوغل".
إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

تعتبر شركة فانغارد شركة استثمار مشتركة، أي إنها مملوكة من مستثمريها. وتسمح هيكلية الملكية هذه للشركة بوضع استراتيجيتها الفريدة وبناء ثقافة عمل موجهة نحو توفير المنتجات الاستثمارية منخفضة التكلفة. كما تعد تلك الهيكلية

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!