facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: أثار خبر بيع تطبيق الدردشة "سلاك" (Slack) لصالح شركة "سيلز فورس" (Salesforce) المتخصصة في إدارة علاقات الزبائن لقاء 27.7 مليار دولار كثيراً من الدهشة. ما السبب الذي قد يدفع مالك الشركة إلى بيعها بعد عام من النمو الهائل؟ ومع ذلك، تلخّص الصفقة سؤالاً يواجه الشركات الرائدة، كشركات "سلاك" و"زووم" و"دروب بوكس": ما مدى أمان تفوق تلك الشركات على شركات مثل "مايكروسوفت" التي تقدم حزم برمجيات متكاملة تتنافس معها بشكل مباشر؟ وما هي استراتيجيات شركات المنتج الواحد التي تجعلها تتفوق على شركات مثل "مايكروسوفت"؟ تمتلك الشركات الرائدة التي تختص في تقديم خدمة واحدة على أكمل وجه أولويات واضحة، وتتولد قيمتها في نظر الزبائن من ميزتها التنافسية التي تزداد عند استخدامها في تنفيذ مهام بالغة الأهمية وبشكل مكثف، لاسيما في المؤسسات الكبيرة. من جهة أخرى، تستمد الحزم قيمتها من مجموعة المنتجات المتكاملة التي توفرها، ويمكنها الاستفادة من المبيعات الفاعلة التي تتولّد من طرح المنتج في الأسواق، فضلاً عن قدرتها على توفير الراحة للزبائن من خلال تحقيق إمكانية التسوق الشامل لكل من خدمات المبيعات والدعم. ولكي تحافظ الشركات الرائدة على ميزتها التنافسية مقابل الحزم، لا بدّ لها من مواصلة الابتكار، والسعي إلى استبقاء الزبائن، وتقديم منتجات يمكنها تحقيق التكامل بشكل جيد مع التطبيقات الرائدة الأخرى.
إعلان: أفضل

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!