ربما لا يعلم معظم الموظفين كم يكسب زملاؤهم، وعلى الأرجح أنهم لا يعرفون أجور نظرائهم في الشركات الأخرى كذلك. وهذا النقص في الشفافية، يمنع ملايين الأميركيين من الحصول على رواتب أعلى.

هنالك دلائل محدودة على تأثيرات شفافية الأجور في دخل الطبقة المتوسطة، ويرجع ذلك إلى حد كبير لقلة نماذج شفافية الأجور في سوق العمل الأميركية، حيث ظهرت التجارب الأميركية المتعلقة بشفافية الأجور في المقام الأول من خلال طريقين: أولاً، الإفصاح عن مرتبات العاملين في القطاع العام، وثانياً، الإفصاح عن المسؤولين التنفيذيين الذين يحصلون على رواتب كبيرة.

بصرف النظر عن تلك الحالات المنتقاة، فإنّ الكثير من الموظفين ليس لديهم فكرة عن معدل ما يجب أن يدفع لهم من
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: إن نسخ المقال أو إعادة نشره بأي شكل وفي أي وسيلة دون الحصول على إذن مسبق يعتبر تعدياً على حقوق الملكية الدولية ويعرض صاحبه للملاحقة القانونية.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2018

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!