تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: من الطبيعي أن ترغب بصفتك مديراً في التمسك بالموظفين النجوم في مجموعتك أو دائرتك أو قسمك، لكن ذلك يضرّ بالمؤسسة والأفراد المعنيين في نهاية المطاف. بيّنت دراسات كثيرة حول تنقّل أصحاب المواهب أن نقل الموظفين على نحو نشط إلى أدوار مختلفة هو أحد الأساليب الأقل استخداماً للتطوير وتعزيز الثقافة في الشركات اليوم. في الواقع، أثبتت الأبحاث أن المؤسسات عالية الأداء تركّز على تنقّل أصحاب المواهب أكثر من الشركات ذات الأداء المتدني بمقدار الضعف. يعدّ بناء ثقافة التنقّل من سمات المؤسسات الصحية للغاية، وفوائد هذه الثقافة واضحة؛ فهي ترفع مستوى العمل التعاوني بين الوظائف وتعزز التعاون بين الدوائر وتحسن الابتكار وتساعد الشركات لتعمل كفريق واحد متماسك لا إقطاعيات منفصلة.

على مدى عدة عقود من الزمن عملت شركتي على دراسة الصلة بين ممارسات الأفراد وأدائهم، ولاحظنا سمة مشتركة بين الشركات ذات الأداء المتدني غير المرنة وبطيئة التغيير، ألا وهي اكتناز المواهب. يتمثل اكتناز المواهب في السماح للمدراء بالاحتفاظ بأصحاب الأداء المتميز وعدم نقلهم إلى أي مكان آخر في الشركة.
لا شك في أنك بطبيعتك كإنسان ترغب في التمسك بالموظفين النجوم في مجموعتك أو دائرتك أو قسمك، لكن ذلك يضرّ بالمؤسسة والأفراد المعنيين في نهاية المطاف. أثبتت

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022