تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

ما هي الاستراتيجية المفتوحة التي تتجه كبرى الشركات العالمية لاعتمادها؟

برعايةImage
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: يمكن تطبيق أساليب الابتكار المفتوح على مستوى عام واستراتيجي أكبر، ويقدم هذا المقال إطار عمل للقيام بذلك. بناء على فكرة جوهرية بسيطة يتم تطوير الاستراتيجية في 3 مراحل منفصلة تتطلب كل منها حلاً مختلفاً لتحقيق التوازن المناسب بين الانفتاح والسرية. تتضمن عملية صنع الاستراتيجية تحديد العدد اللازم من الموظفين المشاركين واختصاصاتهم وكمية البيانات وأنواعها. وبناء على هدف الشركة من الانفتاح، يتم تحديد الاتجاه الذي ترغب الشركة في أن تسلكه (مرحلة توليد الأفكار) أو التوصل إلى التفاصيل الدقيقة لاستراتيجيتها (مرحلة الصياغة) أو حشد موظفيها حول استراتيجيتها (مرحلة التنفيذ). يمكن أن يستخدم صانعو الاستراتيجية إطار العمل هذا للاستفادة من وجهات النظر…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022