تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: بات من الضروري في ظل تفشي فيروس "كوفيد-19" (وتزايد مستويات التوتر الناجمة عن تداعياته) أن نتخذ كافة الخطوات اللازمة أجل معرفة أخطاء التواصل الرقمي وكيفية تجنبها لتفادي سوء التواصل عند العمل ضمن فريق افتراضي. فكيف تتجنب إرسال رسالة تشي بلهجة تنم عن السلبية على تطبيق "سلاك" (كأن تقول مثلاً: "دعنا ندردش") أو بريد إلكتروني يحمل لهجة عدوانية (كأن تقول مثلاً: "أحاول الزج بهذا في صندوق بريدك الوارد!")؟ وكيف تستخدم اللهجة اللائقة في كتاباتك النصية؟ تقدّم كاتبتا هذه المقالة 10 نصائح أسلوبية للحفاظ على حبال الود وتقديم الدعم لفريقك، حتى وأنتم تعملون من مواقع جغرافية مختلفة.
 
اضطر الكثيرون منا إلى العمل من المنزل بعد تفشي فيروس "كوفيد-19" في مختلف أنحاء العالم. وبات من الضروري في ضوء هذا التحول العالمي (وتزايد مستويات التوتر الناجمة عن تداعياته) أن نتخذ كافة الخطوات اللازمة لتفادي سوء التواصل عند العمل ضمن فريق افتراضي.
وقد عكفنا خلال السنوات الأربع الماضية على دراسة علم العواطف وتقاطعها مع حياتنا العملية. تحدثنا
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022