facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

ستيف جوبز


السيرة الذاتية

ستيف جوبز (Steve Jobs): ولد ستيفن بول جوبز عام 1955 في سان فرانسيسكو كاليفورنيا لأب سوري مهاجر وأم أميركية، عرضاه للتبني، فنشأ في كنف عائلة أميركية في مدينة “ماونتن فيو” بالمنطقة التي أصبحت معروفة لاحقاً باسم “السيليكون فالي”.

نشأ ستيف جوبز في بيئة تدعم المهندسين، فوالده الذي كان يعمل في مجال الإلكترونيات علّمه منذ الصغر كيفية تفكيك وتجميع الأدوات الإلكترونية في مرأب المنزل، وهو المكان نفسه الذي تحول إلى مكان يقضي فيه ستيف وقته مع صديقه ستيفن وزنياك (Stephen Wozniak)، شريكه الذي أسس معه شركة “آبل” لاحقاً. 

التحق ستيف بجامعة “ريد” في بورتلاند بولاية أوريغون، لكنه لم يكمل تعليمه الجامعي فيها، بل وجه اهتمامه إلى الفلسفة الشرقية والوجبات الغذائية الصحية، كما اشتغل في زراعة التفاح.

عاد جوبز إلى كاليفورنيا عام 1974 بحثاً عن عمل، وتوظف كمصمم لألعاب الفيديو لدى “أتاري” (Atari)، لكنه لم يستقر سوى بضعة أشهر قبل أن يسافر إلى الهند باحثاً عن التنوير الروحي.

ومع حلول عام 1976 بدأ ستيف جوبز وصديقه ستيفن وزنياك فعلياً بالعمل على كمبيوتر “آبل” في مرأب منزل عائلة جوبز، ولتمويل مشروعهما باعا بعض الأغراض الشخصية مثل سيارة ستيف.

حقق الشريكان جوبز ووزنياك أرباحاً بلغت 774 ألف دولار من بيع أول إصدار من جهاز كمبيوتر “آبل”، وبعد ثلاث سنوات تم إنتاج الطراز الثاني من كمبيوتر آبل، كما زادت مبيعات الشركة بنسبة 700% ووصلت إلى 139 مليون دولار.

وشهد عام 1980 تحول “آبل كمبيوتر” إلى شركة عامة بقيمة سوقية بلغت 1.2 مليار دولار، إلا أن الشركة بدأت تواجه منافسة قوية من منتجات شركة “أي بي إم” (IBM) ولم تتمكن من التفوق عليها رغم إصدار كمبيوترات “ماكنتوش” (Macintosh)، ما دفع بالمسؤولين التنفيذيين في شركة “آبل” إلى تهميش جوبز ودفعه لمغادرة الشركة التي أسسها، وهو الأمر الذي تحقق عام 1985.

أسس جوبز شركة جديدة للأجهزة والبرامج تسمى “نيكست أي إن سي” (NeXT. Inc)، لكنها لم تحقق نجاحاً باهراً وانتهت باستحواذ شركة “آبل” عليها عام 1996 مقابل 429 مليون دولار.

عاد جوبز إلى “آبل” عام 1997 وتولى منصب الرئيس التنفيذي للشركة، وعادت للتألق، لاسيما مع طرح منتجات جديدة وضعت بصمتها في عالم التكنولوجيا مثل “أي باد” و”أيفون” وغيرها، وهو ما أدى إلى عن تحقيق أرباح بلغت 1.58 مليار دولار عام 2007.

كان لجوبز مغامرات أخرى خارج “آبل”، فاشترى عام 1986 شركة رسوم متحركة “بيكسار أنيميشن استديوز” (Pixar Animation Studios) واستثمر فيها 50 مليون دولار من ماله الخاص، وأنتجت الشركة عدداً من الأفلام الناجحة مثل “توي ستوري” (Toy Story)، و”فايندينغ نيمو” (Finding Nemo)، و”ذا إنكريديبلز” (The Incredibles)، وحققت مجتمعة مداخيل بقيمة 4 مليون دولار، لتندمج عام 2006 مع شركة “والت ديزني”، الأمر الذي جعل جوبز أكبر المساهمين فيها.

قدرت “فوربس” في 2011 ثروة جوبز بنحو 7 مليار دولار، مشيرة إلى أنه لو لم يغادر شركة “آبل” لكانت ثروته وصلت لحدود الـ 36 مليار دولار.

اكتشف جوبز إصابته بسرطان البنكرياس عام 2007، ليفارق الحياة بسبب هذا المرض في عام 2011.

لم يؤلف جوبز كتباً، لكنه طلب من “والتر إيزاكسون” (Walter Isaacson) تأليف كتاب عن حياته، وتم نشره في ذات العام الذي توفي فيه جوبز 2011.

من أشهر أقواله:

  • هناك طريقة وحيدة لتتذكر من أنت، بأن تتذكر من هم أبطالك.
  • إذا تصرفت كأنك تستطيع فعل شيء ما، سوف ينجح الأمر.
  • أفضل طريقة للتنبؤ بالمستقبل، هي أن تبتكره.
  • في أول 30 سنة من حياتك، تصنع عاداتك، وفي آخر 30 سنة من حياتك، عاداتك تصنعك.

اقرأ أيضاً في هارفارد بزنس ريفيو

error: المحتوى محمي !!