facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
10 مقالات
لا غنى

عن قراءتها

المرأة وريادة الأعمال

مقالات من هارفارد بزنس ريفيو لتعميق الخبرة في المرأة وريادة الأعمال

لقد بُذلت العديد من الجهود حول العالم لتفعيل دور النساء في مختلف القطاعات، على اعتبار أنهن قوة عاملة يجب استثمارها لتنشيط اقتصاد البلدان، وقد رأينا النتائج الإيجابية لهذه الجهود مثل تضييق الفجوة بين الرجال والنساء في الحياة الاقتصادية عموماً، ولكن هل تشكل النساء "نصف المجتمع" في عالم ريادة الأعمال؟ هناك العديد من قصص رواد الأعمال الملهمة التي تحدثت عن مشاريعهم الناشئة، وكيفية بنائها حجراً فوق آخر، إلى أن أصبح رائد الأعمال قدوة حسنة لغيره من الأفراد الطامحين، ولكن قلّما سمعنا عن قصص رائدات الأعمال الملهمات، وقد يكون ذلك بسبب التعتيم على مشاريعهن، أو بسبب عدم تلقي الدعم الكافي في مسيرتهن الريادية، الأمر الذي يؤدي إلى فشلهنَّ في الحصول على صفقات عادلة لبناء مشروعهن الريادي الخاص، ويعزى هذا الأمر إلى التحيز الموجود في قطاع رأس المال المغامر (الجريء)، إذ أظهرت البحوث التي تمت في الولايات المتحدة الأميركية إلى أن نسبة 3% فقط من رأس المال المغامر(الجريء) قد ذهبت إلى الشركات التي تتولى فيها امرأة منصب الرئيسة التنفيذية، ناهيك عن الدراسات الأكاديمية الأخرى التي أظهرت أن هناك تحيزاً قوياً ضد النساء في العديد من المراحل الأخرى لتقديم العروض الترويجية المتعلقة بالمشاريع الريادية. ولا تقتصر المشكلات التي تواجه النساء الرياديات على معضلة الحصول على مصادر التمويل; حيث هناك العديد من العقبات المتعلقة بسلوكهن كرائدات أعمال، وتقول سوزان بيري، مؤسسة شركة "سبيتش ميد" (SpeechMED) الناشئة بهذا الصدد: "إن النساء مجازفات، وقد تعلمنا أنه ليس من الجيد أن نبدو كذلك"، وهذا الأمر يحتم عليهن التحكم بطريقة تقديم أنفسهن، وأفكارهن الريادية بطريقة جيدة تجذب المستثمرين الذين يتربصون بالهفوات. ومن جهة آخر، لا يجب لتلك التحديات التي تواجه النساء في مجال ريادة الأعمال أن تشكل لدى العالم تخيلاً بأنهن أقل كفاءة من نظرائهنَّ الرياديين الذكور، إذ كشف بحث سابق أجرته "مجموعة بوسطن للاستشارات" (Boston Consulting Group) إلى أنه إذا شارك النساء والرجال حول العالم بنسبة متساوية كرواد أعمال، فسيرتفع الناتج المحلي الإجمالي العالمي بنسبة تتراوح بين 3% و6%، الأمر الذي سيعزز الاقتصاد العالمي بما يتراوح بين 2.5 و5 تريليون دولار. إن عالم ريادة الأعمال لن يزدهر إلا بإشراك المزيد من النساء في صفوفه، وذلك من أجل تبادل الأفكار، والانتباه إلى جميع مشاكل المجتمع التي تحتاج إلى مشاريع ريادية لحلها. ولكي نسمع المزيد من قصص ريادة الأعمال النسائية المُلهمة، نقدم لكم في هذه القائمة مجموعة من المقالات التي تتحدث عن المرأة في مجال ريادة الأعمال، والتي تعالج زوايا متعددة من هذا الموضوع مبينة أهمية إشراك النساء في ميدان المشاريع الريادية. إليكم 10 مقالات عن "المرأة وريادة الأعمال" اخترناها لكم. ملاحظة: سيكون من هذه القائمة مقالة واحدة مفتوحة للعموم والمقالات الأخرى ستكون خاصة بالمشتركين فقط:
error: المحتوى محمي !!