فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
يُعد فهم كيفية الاستجابة للتقييمات المقدمة عبر الإنترنت ضرورياً للشركات في جميع القطاعات. في الواقع، يقرأ 89% من المستهلكين ردود الشركات على التقييمات المقدمة عبر الإنترنت. إذن، كيف ينبغي أن تختلف ردود المدراء حسب نوع التقييم؟ وكيف يؤثر زمن الاستجابة على سمعة الشركة على الإنترنت؟ وهل ينبغي أن تختلف أزمنة استجابة المدراء حسب نوع التقييم؟ في حين أن المنصات عبر الإنترنت، مثل موقع "تريب أدفايزر" (TripAdvisor) و"يلب" (Yelp) وجوجل، تقدم للمدراء توجيهات عامة بشأن كيفية الاستجابة للتقييمات عبر الإنترنت، إلا أن إجابة هذه الأسئلة لم تكن، حتى الآن، سهلة على الإطلاق.
لمساعدة المدراء المسؤولين عن الرد على تقييمات العملاء، درسنا أكثر من 20 مليون تقييم عبر الإنترنت في 4 منصات مختلفة، وهي: "تريب أدفايزر" و"إكسبيديا" (Expedia) و"هوتيلز دوت كوم" (Hotels.com) و"أوربيتز" (Orbitz). وبناء على تحليل مدى طول ردود المدراء على كل تقييم ومحتوى هذه الردود، نعرض لكم فيما يلي 5 مبادئ يمكن أن تعزز سمعة الشركة على الإنترنت أياً كانت المنصة.
المبدأ الأول: تعامل مع التقييم الإيجابي بتقديم رد عام وموجز
من المثير
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2021

error: المحتوى محمي !!