تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

خطورة استخدام الذكاء الاصطناعي لترجمة العواطف الإنسانية

Article Image
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ما الذي يشعر به الموظفون حقاً؟ لم تكن معرفة هذا الأمر سهلة قطّ على الشركات، وأحد الأسباب هو صعوبة قراءة العواطف بطبيعتها، والسبب الآخر هو أنه غالباً ما يختلف ما يقول الموظفون أنهم يشعرون به عما يشعرون به حقاً. فما هو دور الذكاء الاصطناعي في ترجمة العواطف؟ خذ طريقة استجابة الناس لإعلانات المباراة النهائية في دوري كرة القدم الأميركية "سوبر بول" ( Super Bowl) مثلاً. في عام 2018، صوت المشاهدون على أن أفضل إعلان هو إعلان برنامج "أليكسا تفقد صوتها" (Alexa Loses Her Voice) الذي يقوم فيه بعض المشاهير بمحاولات (فاشلة) لاستبدال أليكسا، وذلك وفقاً لمؤشر الإعلانات "يو إس أيه…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2023 .