تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
كيف يكون رد فعل الموظفين حين تواجههم حادثة وفاة في محل العمل، وهل هناك شيء يمكن أن يقدمه المدراء لمساعدة الموظفين على اجتياز تلك المحنة؟ إنَّ العديد من المهن تنطوي على خطر التعرض للوفاة. حيث يتعين على ممرضات العناية المركزة وفنيي حالات الطوارئ رعاية المرضى أثناء الاحتضار. ويجد رجال الإطفاء والشرطة أنفسهم في مواجهة الخطر عند محاولتهم إنقاذ أرواح الآخرين. وعمال البناء وعمال المناجم الذين يتعرضون لإصابات خطيرة وأحياناً قاتلة. حتى الموظفون الإداريون يواجهون أحياناً حالات موت زملاء لهم. فماذا عن التعامل مع وفاة زميل في العمل؟
كيفية التعامل مع وفاة زميل في العمل
ومواجهة عوارض الموت في العمل شيء يبعث على التوتر لدرجة أن الباحثين أطلقوا على استجابة بعض الناس له "إدارة الرعب". فهذا الرعب قد يتجسد في الإحساس بالجزع الشديدة وللتعامل مع هذا الإحساس يجري الاتكال على المعتقدات، مثل الإيمان بالآخرة أو التمسك بالتقاليد العائلية، التي توفر لصاحبها الارتياح. بل بعضهم يرفض أولئك الذين يحملون رؤى مختلفة ويتعاملون معهم بشكل حاد. في إحدى الدراسات، أعرب المشاركون الذين ذُكّروا بالموت عن استيائهم من أصحاب الديانات المختلفة، وأبدوا ترددهم في العمل معهم.
لكن ردود الفعل على الموت لم تكن دائماً سلبية. فمثلاً، بعد أحداث 11 سبتمبر المفجعة، شهدنا

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!