فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
برعايةImage
كان إعصار ساندي يتجه نحو الساحل والتقارير الإخبارية لم تكن تنذر بخير، إذ كانت تُنبئ جميعها بأنّ هذا الإعصار سيكون الأسوأ في منطقة الشمال الشرقي، ربما على الإطلاق. وذلك نتيجة لمجموعة من العوامل، حيث كان الإعصار بطيء الحركة وواسع الانتشار، واندمج مع عاصفة شتوية قادمة من الغرب ورياح باردة قادمة من الشمال، ووصل إلى اليابسة مع ارتفاع شديد في المد والجزر بسبب اكتمال القمر. كل ذلك ربما يؤدي إلى فيضانات كارثية كبيرة ومعاناة ملايين الأشخاص من انقطاع التيار الكهربائي وحدوث خسائر مادية تقدر بمليارات الدولارات وخسائر كبيرة في الأرواح.
في تلك الأثناء، كان أطفالي سعداء عندما تأكد خبر إغلاق المدارس يوم الاثنين. كانوا يصرخون من البهجة وبدؤوا يضعون الخطط لقضاء الإجازة، فحددوا عدد الساعات التي سيقضونها في مشاهدة التلفاز وكميات الحلوى التي سيتناولونها. كانوا متحمسين جداً أثناء استعدادنا للإعصار بالتسوق لشراء الطعام والمؤن وتعبئة الزجاجات بالماء ووضع الشموع في الغرف والتواصل مع الجيران. كنا نستمع إلى التقارير الإخبارية ونتابع حركة الإعصار عبر الإنترنت. كانت المدينة تضج بالحركة والنشاط أثناء استعداد سكانها للإعصار.
الآن، نحن في صباح اليوم التالي، وحدث الإعصار، وفي الحقيقة دمّر المدينة بالكامل. عندما قمت بتشغيل الكمبيوتر، وكنت محظوظاً لعدم انقطاع الكهرباء، رأيت أنّ المياه غمرت الأنفاق وحدثت حرائق هائلة دمرت 50 منزلاً في منطقة روكاواي وانقطعت الكهرباء عن ملايين الأشخاص. لم أتمالك دموعي عندما قرأت أنّ شجرة سقطت على منزل في مقاطعة ويستتشيستر وقتلت طفلين أحدهما يبلغ 11 عاماً والآخر 13 عاماً.
ولازلت، حتى هذه اللحظة، أسمع أطفالي في الخارج يضحكون ويلعبون "تجمد مكانك" و"الغميضة"،
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2021

error: المحتوى محمي !!