facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
برعايةImage
قبل سنوات عديدة وعندما كنت لا أزال أعمل مع مجلة فورتشن، وجّهنا الدعوة إلى وارن بافيت لحضور غداء عمل مع هيئة التحرير في المجلة. وقد تحدّث هذا المستثمر العظيم بطريقة محبّبة وودودة جرياً على عادة أهالي الغرب الأوسط الأمريكي وبسعادة كبيرة عن استحواذه على صحيفة "ذي بوفالو ايفنينغ نيوز". وأكثر فكرة كانت تثير إعجابه هي أنها كانت اللاعب الوحيد في البلدة التي باتت في نهاية المطاف تضمّ جريدة واحدة فقط. فما كان مني إلا أن استجمعت شجاعتي وقلت له وهو الذي يتحدّر مثلي من ولاية نيبراسكا: "يا إلهي يا وارن.. لا يبدو بأنك تحبّ المنافسة كثيراً!" نظر بافيت إليّ وأجاب بكل ودّ: "كلا يا والتر. أنا لا أحبّها على الإطلاق. ولا أعرف أي رجل أعمال جيّد يحبّها".حمّل تطبيق النصيحة الإدارية مجاناً لتصلك أهم أفكار خبراء الإدارة يومياً، يتيح لكم التطبيق قراءة النصائح ومشاركتها.
وفي كل الإعلانات والتصرّفات اللاحقة التي قام بها حكيم مدينة أوماها وارن بافيت، كان واضحاً تفضيله للشركات والمشاريع التي "تعمل في جزيرة منعزلة"، أو تلك التي تعمل في قطاع احتكاري، أو العلامات التجارية القوية جداً والتي تقيه من ضرورة المواجهة الدائمة مع المنافسين المحتملين المشتتين. والعبرة هنا تبدو واضحة: إذا كان بوسعك تحاشي المنافسة، فإنّك يجب أن تفعل كل ما بمقدورك لتجنّبها.
وقد أبلى وارن بافيت بلاء حسناً عندما يتعلّق الأمر بالتزامه بنصيحته الشخصية. لكن هذه الميزة تُعتبر ترفاً ليس متاحاً لجميع الشركات ولا حتى لمعظمها. وهناك كمٌّ كبيرٌ من الكتب والمقالات التي تملأ مكتبات ضخمة وهي تنصح القرّاء بتجنّب

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

1
اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
0 المتابعين
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
1 Comment authors
خالد.الشافعى. Recent comment authors
  شارك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
التنبيه لـ
خالد.الشافعى.
عضو
خالد.الشافعى.

بالطبع تفادي المنافسة مهم لتحديد اولويات تخص العملاء .. لكن من يمكنه تجاهل منافسيه حتي لو قرر عدم المنافسة …. سباق العملاء علي الافضل يدفع الشركات لتبني المنافسة السعرية والخدمية كمنهجية تحافظ علي بقاء ولاء العملاء لاطول فترة ممكنة وربما دفعهم تطلع العملاء الي الاطاحة بالمنافسين عن طريق تشويه صورتهم في دعايتهم … والاغرب ان العملاء يستجيبون لهذه العنترية الفكرية

error: المحتوى محمي !!