تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

هناك حدود لقدرة الدماغ على التركيز

برعايةImage
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
تعد قدرة الدماغ على التركيز محركاً مهماً للتميز. فالأساليب التي نتبعها لتحقيق التركيز، مثل قوائم المهام أو الجداول الزمنية أو التنبيهات على التقويم، تساعدنا عادة على التقيد بالمهام ومحاولة إنجازها بالوقت المطلوب. وليس هنالك من يجادل بخلاف ذلك، وحتى لو وجدت أحداً ينكر هذا، فإن الأدلة تؤيد الفكرة التي ترى أن مقاومة التشتيت وتعزيز الانتباه يعود بالنفع عليك: فممارسة التأمل الذاتي لعشر دقائق كل يوم مثلاً قد يعزز من فعالية القيادة، وذلك عبر زيادة قدرتك على ضبط مشاعرك والاستفادة من التجارب التي مررت بها. لكن مهما كانت فائدة التركيز كبير، فيبقى هنالك جانب سلبي للتركيز كما يتم فهمه عادة. والإشكال…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022