تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
لنبدأ بالأمر الواضح، الابتكار هو الكلمة الطنانة، وهي كذلك منذ وقت طويل في الحقيقة، ونستطيع القول إننا جمعنا مجموعة كبيرة من المعجبين حول مصطلح الابتكار.
تقول "بورد أوف إنوفيشن" Board of Innovation، وهي شركة استشارات عالمية، إنها تقدر أن حوالي 70 ألف كتاب حول الابتكار تُباع حالياً. وإذا كنتَ تقرأ حوالي 20 صفحة في اليوم، فأنت تحتاج إلى 2,500 عام لتقرأ هذه الكتب كلها. أتبحث عن طريق مختصر؟ يُقدم لك البحث على محرك "جوجل" قرابة ملياري نتيجة، وهذه النتائج وحدها تقدم لك 4,858 مقالة رقمية و10,192 دراسة حالة.
وتتطابق هذه الصورة العامة للابتكار مع ما يمنحه له الرؤساء التنفيذيون من أولوية على جداول أعمالهم. عام 2019، قال 55% من قادة الشركات المشاركين في الاستبيان العالمي السنوي الثاني والعشرين للرؤساء التنفيذيين الذي تجريه شركة "برايس ووترهاوس كوبرز" PWC "لسنا قادرين على الابتكار بفعالية"، ما أدى إلى وضع فجوة المهارات الكبيرة على رأس القائمة. في تقرير شركة "سي سويت تشالينج" (C-Suite Challenge) لعام 2020، الذي نشره موقع "كونفرانس بورد" (Conference Board)،

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022