تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: نقاط الانعطاف هي محطات في الحياة نسأل أنفسنا فيها "ماذا بعد؟"، ونمر بها كثيراً في حياتنا المهنية والشخصية. قد تنشأ نقاط الانعطاف من صعوبة مررنا بها مثل خسارة وظيفة على نحو مفاجئ أو الاضطرار إلى التعامل مع مرض مزمن أو عقب فرصة جديدة مهمة، ولكن مهما كان العامل الذي يحفّز نقطة الانعطاف فهي تبدو لنا خطِرة. تشير الأبحاث إلى أن ردود الفعل النمطية تتراوح بين تجنب المشكلة بالانسحاب أو انتظار التحولات التلقائية أو البحث عن الحلول السريعة، لكن التمعن في رد الفعل الأول تجاه التغيير المزعزع يدفعنا لاستكشاف الاحتمالات الكامنة فيما يتعدى رد فعلنا الاندفاعي الأولي. ولأجل ذلك يجب أن نتحلى بالتواضع الكافي لإدراك أنه حتى أكثرنا تمرساً وموهبة يشعر بالاضطراب وانعدام اليقين ويتصرف على نحو تفاعلي عندما يعمل في مجال غير مألوف. وبتطوير أسلوب يتمثل في أخذ الوقت لممارسة الضبط الذاتي وتحديد الموارد المتاحة وإعادة توجيه المسار قبل الاستجابة سنتمكن من إبطال آلية الاستجابة للتهديد والتصرف بفضول وقدرة أكبر على الإبداع في مواجهة لحظات "ماذا بعد؟"، حتى وإن لم نكن واثقين مما سيأتي بعد ذلك.
 
قامت لمى ببناء حياة مهنية ناجحة في مجال الإدارة بوادي السيليكون، ولكن بعد 9 أشهر من عودتها من إجازة الأمومة كانت تبحث في الاستقالة. كانت تعمل لدى شركة تفتخر بتعهدها بدعم الآباء العاملين، وكانت تحظى بدعم من زوجها الملتزم والحريص على المشاركة ووالدتها التي تساعدها في الاعتناء بطفلها، ومع ذلك وعلى الرغم من هذا الدعم تنامى لديها شعور بأن النجاح في مجال ما يعني التقصير في الآخر وسبب لها حيرة شديدة، تقول: "كنت أخشى ألا أتمكن من العودة إلى القوة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022