تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
منذ أربعة عقود حينما كان الحديث في البيئة وقضاياها يعتبر رفاهية على مستوى العالم والمنطقة العربية، كان نجيب صعب يخصص جزءاً من مصروفه الشخصي كطالب وجزءاً من دخله كمهندس ليطلق مبادرات بيئية محلية وعربية.
واليوم صار اسم نجيب صعب مرتبطاً بالبيئة وحاضراً في كل نشاطاتها، فقد عمل مستشاراً للأمم المتحدة في هذا الميدان، وأسس أول تجمع عربي من المهتمين بالبيئة، تحول إلى "لوبي" يحمل قضيتها إلى الحكومات ويدافع عنها أمام الجامعة العربية والأمم المتحدة. وقد سجله التاريخ كواحد من أهم الشخصيات المدافعة عن البيئة في العالم، وفقاً لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة عبر منحه جائزة "العالميون الخمسمئة" (Global 500) عام 2003.

ساهمت بخلق "لوبي" عربي للبيئة اعترفت به الجامعة العربية والأمم المتحدة.

مقابلة هارفارد بزنس ريفيو مع نجيب صعب
ما هي

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022