تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger

أصبحت أرباح متاجر البيع بالتجزئة آخذة في الانخفاض، وباتت المتاجر تغلق أبوابها والمولات تفرغ من بضائعها. ولا تنفك القصص المحبطة تتردد في الأصداء حول عدم القدرة على نجاح شركات البيع بالتجزئة. وقراءة إعلانات الإيرادات الخاصة بشركة "مايسيز" (Macy’s)، و"نوردستروم" (Nordstrom)، و"تارغت" (Target)، تثبط المعنويات وتنشر سحابة من الكآبة، يبدو أن شبكة الإنترنت تطيح بقطاع آخر. والمتاجر التقليدية تواجه مصير أدلة الهاتف الثابت وسيتم الاستغناء عنها. ولا شك في ذلك، فقد نشر "المكتب الإحصائي" بيانات تشير إلى أن حجم مبيعات متاجر التجزئة عبر الإنترنت قد ارتفع بمقدار 15.2% بين الربع الأول من 2015 والربع المماثل له من عام 2016.
أبرز الحقائق حول تجارة التجزئة
قبل أن تهرع إلى بيع جميع أسهم متاجر التجزئة التي لديك، يوجد المزيد من الحقائق الواجب عليك مراعاتها. فالأخذ فقط بـ "زيادة" قدرها 15.2% قد يكون دليلاً مضللاً. فهي زيادة قائمة على قاعدة صغيرة تبلغ 6.9%. فحتى عندما يكبر رقم صغير بنسبة مئوية كبيرة، فهو ما يزال رقماً صغيراً.
بعد أكثر من 20 عاماً منذ انخراط الإنترنت في مجال التجارة، تخبرنا بيانات "المكتب الإحصائي" أن عمليات البيع التقليدية مثلت 92.3% من مبيعات متاجر البيع بالتجزئة في الربع الأول من عام 2016. إذ تظهر بيانات المكتب أن نسبة قدرها 0.8% فقط من المبيعات قد تحولت من تقليدية إلى مبيعات عبر الإنترنت، وذلك بين مطلع 2015 وأوائل عام 2016.
ومع الحديث الشائع عن الطائرات من دون طيار المتخصصة بتوصيل الطلبات إلى عتبة منزلك، أعرب جميع الرؤساء التنفيذيين لمتاجر البيع بالتجزئة عن قلقهم من لجوء المستهلكين إلى الإنترنت، حتى إن

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!