تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

نتفليكس.. فرص هامة للمنطقة مع دخول المارد إلى السوق العربية

Article Image
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
في ديسمبر (كانون الأول) 2008، قال الرئيس التنفيذي لشركة بلوك باستر جيم كيز في مقابلة صحفية عن إحدى الشركات: "نحن لا نعتبرها حتى كمنافس لنا". كانت بلوك باستر شركة ذات انتشار عالمي ضخم تختص بتأجير أقراص الدي في دي، وكانت أغلب البيوت الأميركية تملك اشتراك بلوك باستر. كانت تلك الشركة فخورة بأن لديها أكثر من 9,000 فرع حول العالم، ويعمل فيها 84,300 موظف. وفي عام 2010، أفلست شركة بلوك باستر. قبل إفلاسها بثماني سنوات، في عام 2000، لم يبذل مدراء شركة بلوك باستر أي جهد في النقاش مع صاحب الشركة الجديدة الذي طرح التعاون عليهم، بل غادر المؤسس الغرفة، وهم…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2023 .

-->