تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
يتمتع روبرت بوزان (Robert Pozen) بمعرفة جيدة بكيفية التفوق في القمة: فهو الرئيس السابق لشركة "إم إف سي لإدارة الاستثمارات" (MFS Investment Management)، كما أنه كبير المحاضرين في كلية "هارفارد للأعمال"، ومؤلف كتاب "الإنتاجية القصوى" (Extreme Productivity). وفيما يلي يتحدث بوزان عن التغييرات التي طرأت على مر السنين في المطالب المفروضة على المدراء التنفيذيين عموماً، والرؤساء التنفيذيين للشركات خصوصاً، وكيف يمكن للقادة اليوم التعامل بأفضل طريقة ممكنة مع أيامهم المليئة بالمشاغل.
السؤال: ما هي القضايا الملحة التي تؤثر على إنتاجية المدراء التنفيذيين اليوم، وكيف يمكنهم معالجتها؟
الجواب: بالنسبة للمدراء التنفيذيين الذين لا يشغلون مناصب تنفيذية عليا، أعتقد أن القضيتين الملحتين هنا هما الاجتماعات والبريد الإلكتروني، إذ تستهلكان قدراً غير معقول من أوقات الناس، في حين أن جزءاً كبيراً من هذا الوقت هو وقت ضائع. لكن كلتا المشكلتين يمكن حلهما.
بالنسبة للبريد الإلكتروني، فإن اقتراحاتي في غاية البساطة. أولاً، لا تتفقد بريدك الإلكتروني كل دقيقة؛ وإنما تفقده كل ساعة أو ساعتين. ثانياً، حاول إجبار نفسك على قراءة عناوين الرسائل فقط، بحيث تحذف 50 إلى 80% من رسائلك الإلكترونية فوراً، فنحن جميعاً نتلقى الكثير

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!