تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
هل أنت ناجح في مهارة التدريب التوجيهي لموظفيك؟ في السنوات التي قضيناها في دراسة الشركات والعمل معها حول هذا الموضوع، لاحظنا أنه بينما يجيب العديد من المدراء التنفيذيين بـ "نعم"، نجدهم غير مؤهلين للإجابة عن السؤال. لماذا؟ لسبب واحد يتمثل في ميل المدراء إلى الاعتقاد بأنهم يقدمون تدريباً توجيهياً بينما ما يقومون به فعلياً هو إخبار موظفيهم بما يجب عليهم فعله.
تعريف مهارة التدريب التوجيهي
يقدم السير جون وايتمور (Sir John Whitmore) إحدى الشخصيات البارزة في مجال التدريب التنفيذي تعريفاً لـ "مهارة التدريب التوجيهي" بأنه "إطلاق قدرات الشخص من أجل تعظيم أدائه ومساعدته على التعلم بدلاً من تعليمه". يمكن أن يساعد التدريب التوجيهي عندما يقدم بشكل صحيح على زيادة مشاركة الموظفين. كما يزداد الحافز لدى الشخص في الغالب عندما يُطلب منه تقديم خبراته في المواقف بدلاً من إبلاغه بما يتوجب عليه القيام به.
اقرأ أيضاً: أسباب نجاح الإرشاد العكسي والأسلوب الصحيح لتنفيذه

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!