تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

كيف تنتقل من مرحلة الوعي الذاتي إلى تحسين الذات؟

برعايةImage
Article Image
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
نعلم أن القادة بحاجة إلى التحلي بالوعي الذاتي كي يتمكنوا من أداء مهامهم بفعالية. وهذا يعني فهم مواطن قوتهم ومواطن ضعفهم ومشاعرهم وأفكارهم وقيمهم، إضافة إلى كيفية تأثيرهم على الأشخاص من حولهم. ولكن ذلك ليس سوى نصف القصة. لا فائدة من الوعي الذاتي دون تمتع الشخص بمهارة إدارةالذات التي لا تقل أهمية عن هذا الوعي. سيكون أحد عملائي، وسأدعوه محمود، مثالاً توضيحياً على ذلك. تلقى محمود آراء تقويمية متكررة تخبره أنه يتحدث كثيراً ولمدة طويلة في الاجتماعات. وقد أخبرني أنه يريد تحسين سلوكه وأن يتعلم كيف يصبح مشاركاً مفيداً ليساعد فريقه في اتخاذ قرارات أفضل. وبعد اجتماع جمعه مؤخراً بـ…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2023 .

-->