تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

إعادة النظر في مصطلح "العلامة التجارية لصاحب العمل"

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
يُنظر إلى العلامة التجارية القوية لصاحب العمل اليوم باعتبارها وسيلة هامة لجذب أفضل الموظفين وإشراكهم واستبقائهم. وفي الوقت الذي تكون فيه أفضل المواهب كثيرة التنقل بين الشركات، يُعتبر الحفاظ على تلك المواهب من الأهداف الجديرة بالثناء. ولكن هل بناء علامة تجارية خاصة ومنفصلة لصاحب العمل هو السبيل إلى تحقيق هذا الهدف؟ بالتأكيد لا. إنَّ المشكلة تكمن في انفصال معظم علامات أصحاب العمل التجارية عن علامات الشركات التجارية الرئيسة وعن المحركات الأساسية للعمل. كما تدار هذه العلامات من قبل قسم الموارد البشرية، وغالباً ما ترتبط بامتيازات بسيطة، مثل وجبة غداء مجانية أو إجازة غير محدودة. ويوجد في الولايات المتحدة وحدها اليوم أكثر…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022