facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
تفرض أسواق السلع والخدمات عبر الإنترنت قيمتها وقوتها على نحو مطرد، ومع ذلك، تُدهشنا حقيقة أنّ الكثير منها ليس على درجة كافية من التطور عندما يتعلق الأمر بطريقة تصنيف سمعتها، والتي تتخذ عادة شكل تصنيفات الخمس نجوم.
إعلان: لا تدع حائط الدفع يفصلك عن أهم المهارات والخبرات الإدارية. استفد اليوم من الاشتراك الترحيبي بدءاً من 30 ريال/درهم (8 دولار).

من خلال خبرتنا الاستثمارية في العشرات من مؤسسات الأعمال، وإسداء المشورة لها لأكثر من عقد من الزمن، وجدنا أنه عندما يُعتبر معيار تصنيف الخمس نجوم البسيط جيداً بما يكفي لتحديد المنتجات والخدمات ذات الجودة المنخفضة والموردين الذين يزودون الشركات بها، وبالتالي يمكن الاستغناء عنهم، إلا أنّ المعيار نفسه يُعتبر ضعيفاً في قدرته على فصل المنتجات أو الموردين الجيدين عن الرائعين. قد لا تُعد هذه المشكلة كبيرة بالنسبة إلى الشركات التي تقدم خدمات ومنتجات سلعية (مثل شركتي "ليفت" (Lyft) و"أوبر" (Uber))، ولكنها قد تكون مشكلة خطيرة بالنسبة إلى الشركات التي تُعنى بالسماح لمقدمي الخدمات الرائعين حقاً بتمييز أنفسهم بوضوح (مثل شركات "99 ديزاينز" (99designs) و"فايفر" (Fiverr) و

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2021

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!