تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملخص: إن محاولة اكتشاف طريق للمضي قدماً، فضلاً عن التركيز على إنجاز الأعمال، في ظل التدفق المستمر لأخبار محطِّمة، قد يبدو أمراً مستحيلاً. على الأرجح تنتاب فريقك مجموعة من المشاعر، ما بين الغضب واليأس والعجز. وفي حين أن ما يحدث في العالم يقع خارج نطاق سيطرتك، فإن الطريقة التي تختارها للاستجابة له بوصفك مديراً ليست كذلك، كما أن فريقك يحتاج إليك. تقدم المؤلفتان في هذه المقالة 5 خطوات يمكنك اتخاذها لمساعدة نفسك ومساعدة فريقك على الشعور بحال أفضل عندما يبدو كل شيء سيئاً. أولاً، لا تلجأ إلى الصمت عند حدوث أمر مأساوي أو صادم، بل أقِر به. ثانياً، بالنظر إلى أن الكثير من الفواجع الأخيرة تؤثر على الفئات غير الممثلة تمثيلاً كاملاً، اجعل الموظفين يشعرون بالأمان حيال الحديث عن المشكلات المتعلقة بالهوية قبل حدوث الأزمات. ثالثاً، افسح المجال لأعضاء الفريق للتعبير عن ردود أفعالهم المختلفة؛ فهم لن يشعروا جميعاً بالشعور نفسه أو لن يرغبوا في التعبير عن مشاعرهم بالطريقة نفسها. رابعاً، تخلَّ أنت وفريقك عن بعض الأشياء. خامساً، ساعد أعضاء فريقك على مشاركة المشاعر وتوجيهها نحو القيام بتغييرات إيجابية.
 
كانت الأسابيع (أو السنوات!) القليلة الماضية عصيبة.
في المحادثات التي أجريناها مؤخراً مع المدراء والفِرق، كنا دائماً ما نسمعهم يقولون: "أنا غاضب ومستاء، ولكن الشعور المسيطر عليّ هو العجز". إن محاولة اكتشاف طريق للمضي قدماً، فضلاً عن التركيز على التعاون لإعداد عرض تقديمي لعميل، في ظل التدفق المستمر لأخبار محطِّمة، قد يبدو أمراً مستحيلاً. وقد ذكرت المديرة الهندسية الأولى في تويتر، روني تشين في 

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022