فتح عن طريق التطبيق

تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

خدمة البحث مدعومة بتقنيات

facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ملخص: كيف تدبرت شركات الطيران أمرها في أثناء جائحة كوفيد؟ كيف ستعيد الشركات الرابحة والشركات الخاسرة في القطاع تنظيم نفسها؟ كيف اختلفت تجربة المسافر الآن بعد عودة رحلات الطيران؟ يناقش 4 مراقبين لقطاع الطيران توقعاتهم مع مجلة هارفارد بزنس ريفيو حول موضوع مستقبل قطاع الطيران تحديداً.
 
بعد 18 شهراً من انتشار جائحة كوفيد-19، بدأ قطاع الطيران وأخيراً بالعودة إلى العمل، لكنه أصبح مختلفاً عما كان عليه بعد أن أُجبر على الدخول في سبات على مدى الأشهر الأولى من الجائحة. أجرت مجلة هارفارد بزنس ريفيو مقابلة مع جون أوسترور رئيس التحرير وكورتني ميلر المديرة الإدارية للتحليلات المحوسبة في مجلة "ذي إير كَرنت" (The Air Current)، ودان مكون وآلان لويس وهما مديران إداريان مقرهما في مدينة بوسطن يعملان لدى شركة "إل إي كيه" (L.E.K.) الاستشارية التي تتمتع بخبرة في تقديم الاستشارات لشركات طيران كبرى، وناقشت معهم التحديات والفرص التي يواجهها قطاع الطيران. تأتي هذه المقابلة بعد عام من المقابلة الأولى التي ناقشوا فيها حالة القطاع.
حوار حول مستقبل قطاع الطيران
في شهر مايو/أيار من عام 2020، اتفقتم جميعاً على أن جائحة كوفيد هي أكبر أزمة واجهها قطاع الطيران على الإطلاق. هل جرت الأمور كما توقعتم؟
ماكون: لا تزال رحلات العمل قليلة وتوقعنا ذلك، لكن رحلات الرفاهية تعافت بسرعة أكبر من أكثر توقعاتنا تفاؤلاً.
أنا
look

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2021

error: المحتوى محمي !!