تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
يعتبر مصطلح "شلال أجايل" (AgileFall)، مصطلحاً رمزياً لإدارة البرنامج الذي يحاول اتباع نموذج أجايل المرن، ولكنه يستمر باتباع تقنيات نموذج التطوير التقليدي التي يطلق عليه اسم "الشلال" أو "waterfall"، فينتج عنه مزيج شبيه بمزيج شمع تلميع الأرضيات مع زينة الحلويات.
شاركت في اجتماع لإدارة المشاريع، حيث شهدت "شلال أجايل" بأم عيني. إلا أن الجانب المشرق في الأمر، هو أننا تمكنا من العودة إلى المسار الصحيح عن طريق إجراء بعض التعديلات فقط على نموذج العمل.
كان الاجتماع في إحدى شركات "فورتشن 10″، وكنا نقدم لهم المساعدة في تحويل أحد خطوط الإنتاج الحيوية داخل أحد الأقسام من نموذج "الشلال" التقليدي لإدارة تطوير المشاريع إلى نموذج "لين" (Lean).
وكان عميلنا، وهو رئيس قسم الإنتاج، شخص ذكي ومبدع ومتحمس، تتعرض شركته لاضطراب تتسبب به الشركات المنافسة، فأدرك أن نموذج التطوير التقليدي ليس مناسباً في حال وجود كثير من الغموض في المشكلة والحل.
وكان هناك 15 مديراً للمشاريع يراقبون 60 مشروعاً ضمن خط الإنتاج الذي كان محور تركيزنا. وعلى مدى الأشهر القليلة الماضية، ساعدناه في غرس المبادئ الأساسية لنموذج "لين" في هذه المشاريع. وكانت جميعها مشاريع من نمط هورايزون 1 أو 2، تنشئ ميزات جديدة لمنتجات حالية وتستهدف زبائن حاليين، أو تجدد عروض منتجات أو أدوات أو تقنيات حالية لزبائن جدد. واليوم، تنشئ الفرق منتجات قابلة للحياة بالحدّ الأدنى، فتخرج من بناء الشركة وتتحدث إلى المستخدمين والمعنيين وتأخذ التصريحات

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022