تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

كيف تقيس جودة حياتك؟

برعايةImage
Article Image
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
ملاحظة المحرر: عندما التحق أعضاء دفعة عام 2010 بكلية هارفارد للأعمال في عام 2006، كان الاقتصاد قوياً وكانت طموحاتهم لفترة ما بعد التخرج بلا حدود. وبعد بضعة أسابيع فقط، دخل الاقتصاد في حالة كساد ليمضوا أول عامين في الكلية يعيدون ضبط نظرتهم للعالم وتعريفهم للنجاح. يبدو الطلاب مدركين تماماً الكيفية التي تغير فيها العالم (كما تُظهر الاقتباسات من بعضهم في نهاية هذه المقالة). وفي فصل الربيع، طلبت كلية الدراسات العليا في كلية هارفارد للأعمال من الأستاذ في الكلية كلايتون كريستنسن مخاطبتهم، ليس حول كيفية تطبيق مبادئه وتفكيره على سوق العمل بعد تخرجهم، بل كيفية تطبيقها على حياتهم الشخصية. وقام بدوره…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية 2023 .

-->