facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
برعايةImage
جلست هذا الصباح، مثلما أفعل كل صباح، متربعاً فوق وسادة على الأرض، ومريحاً يديّ فوق ركبتيّ ومغمضاً عينيّ، ولا أفعل شيئاً سوى التنفس لمدة 20 دقيقة.انضم إلى شبكة عالمية من المبتكرين. رشح نفسك الآن إلى جائزة مبتكرون دون 35 من إم آي تي تكنولوجي ريفيو..
يقول البعض أنّ أصعب شيء في التأمل وهو أحد ممارسات اليقظة الذهنية هو إيجاد الوقت له. يبدو ذلك منطقياً، فمن يجد وقتاً للقيام بأي شيء هذه الأيام؟ إنه أمر يصعب تبريره. فما هي فوائد التأمل في الحياة؟
فوائد التأمل في الحياة
ولممارسة التأمل منافع عديدة، إذ يعيد إلينا نشاطنا، ويساعدنا على الشعور بالاستقرار، ويجعلنا أكثر حكمة وأكثر لطفاً، ويساعدنا على التأقلم في هذا العالم الذي يثقلنا بالكثير من المعلومات، وغيرها من الفوائد الأُخرى. أمّا إذا كنت تبحث عن منفعة مادية تبرر قضاء بعض من وقتك في التأمل، فإليك ما يلي: يجعلك التأمل أكثر قدرة على الإنتاج.
فكيف ذلك؟ يحدث ذلك من خلال زيادة قدرتك على مقاومة الرغبات المشتّتة التي تصرفك عن هدفك.
ووفقاً لأحد الأبحاث، إذا كانت لديك القدرة على مقاومة رغباتك، فسوف تتحسن علاقاتك بالآخرين ويزيد الاعتماد عليك ويرتفع مستوى أداؤك. فإذا استطعت التغلب على رغباتك الملحّة، فيمكنك اتخاذ قرارات أكثر تعقّلاً وحكمة، ويمكنك أن تصبح أكثر حزماً فيما تقول وفي الطريقة التي تتحدث بها، ويمكنك التفكير في

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
  شارك  
التنبيه لـ
error: المحتوى محمي !!