بتنا نسمع كثيراً في الآونة الأخيرة عن شركات تقول أنها تمر بعملية "تحول"، ولكن حين ننظر عن كثب فيما تقوم به هذه الشركات وما إذا كانت حقاً تعيد تعريف نفسها وما تقوم به، فإن قصص النجاح التي ستجدها عن جهود التغيير الناجحة نادرة جداً.

ففي دراسة أُجريت على شركات ضمن مؤشر "ستاندرد أند بورز 500" ومؤشر "فورتشن غلوبال 500"، وجد فريقنا أن الشركات التي تمر في عمليات تحوّل ناجحة وتقدم عروضاً ونماذج أعمال جديدة لتدخل في أسواق ناشئة، تشترك فيما بينها ببعض السمات والاستراتيجيات المشتركة. وقبل أن نخوض في هذه السمات، دعونا ننظر إلى الطريقة التي اتبعناها في تحديد
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2019

error: المحتوى محمي !!