facebook
twitter
whatsapp
email
linkedin
messenger
ليس بالأمر الغريب أن تلتقي بمحامٍ يرغب بالعمل في مجال الطاقة المتجددة، أو بمطور تطبيقات يرغب في كتابة رواية، أو بمحرر أخبار يفكر في العمل مصمماً للمناظر الطبيعية. ربما أنت أيضاً تحلم في التحول إلى مهنة تختلف اختلافاً جذرياً عن عملك الحالي. لكن ومن خلال تجربتي الشخصية، من النادر أن يقوم هؤلاء الأشخاص بمثل هذا التحول، لأن تكاليفه مرتفعة جداً كما يبدو، فضلاً عن أن احتمالية النجاح صعبة المنال. لكن باعتقادي إن ممارسة العملين في آن معاً هو شيء إيجابي، لا بل أفضل بكثير من أن يكون لديك مهنة واحدة، لا سيما حين تلتزم بأداء المهنتين عندها ستكون المنفعة مضاعفة.احصلوا اليوم على آخر الإصدارات المطبوعة (الإصدار المزدوج 26-27) والاشتراك السنوي المميز الذي يتضمن إصداراتنا المطبوعة.
أنا شخصياً، أملك أربع مهَن: إنني خبير استراتيجي في شركة مصنفة ضمن قائمة "فورتشن 500″، وضابط احتياطي في البحرية الأميركية ومؤلف لعدد من الكتب ومنتج أسطوانات أيضاً. وأكثر التساؤلات التي تتوجه لي: كم تنام؟ وكيف تجِد وقتاً لكل هذا؟، ودائماً تكون إجابتي عن هذين السؤالين"أنام كثيراً، وأنا أخلق الوقت لفعل كل هذا". ولكن هذه الأسئلة لا تصل إلى صميم ما يدفعني لفعل هذا. فالسؤال الأهم هو: لماذا تملك وظائف متعددة؟ والإجابة تكون ببساطة: أشعر بالسعادة والإنجاز بسبب عملي في أكثر من مكان، وهذا ما يساعدني على أن يكون أدائي أفضل. وإليك كيف يمكنك فعل ذلك:
ادعم عملية

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2020

6
اترك تعليق

قم بـ تسجيل الدخول لتستطيع التعليق
avatar
3 Comment threads
3 Thread replies
1 المتابعين
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
5 Comment authors
ياسر راتببيانعبدالاله بوبشيرمحب روفائيلfaisel Recent comment authors
  شارك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
التنبيه لـ
faisel
عضو
faisel

يفضل ان تكون للمرء مهن رديفة . وغالبا ما تكون هذه المهن ميول لم يتمكن المرء من العمل معها في مجال عملة . يبقى السؤال كم هم الاشخاص الذين تحولوا من مهنهم الوظيفية الى مهنهم ذات الميول والثانوية واصبحوا فيها اقوياء ويمارسونها كمهن اساسية بدلا عن تلك المهن الوظيفية .
وللاجابة هناك كثير والنصيحة التى نرجوا وصولها هو لا تمانع او تستسلم للمهن الوظيفة التى تحصل عليها وتتخلى عن ميولك ورغباتك وتطلعاتك . اجعل قبول العمل الوظيفي مفتاحا فقط لسوق العمل ونافذة تخرج منها للمجاح .

محب روفائيل
زائر

لكن يظل سؤال أين تجد الوقت لفعل هذا موجودا؟

عبدالاله بوبشير
زائر
عبدالاله بوبشير

الوقت نحن من نصنعه

بيان
زائر

بالتأكيد يوجد وقت

بيان
زائر

حينما تنغمس بدائرة واحدة فقط لا تضمن لك استمرار انتاجيتك حتما سوف تشعر بأنك غير مؤهل للحياة ، دع لك موطئاً خارج عملك الاساسي وهو شغفك بالتأكيد مثل ان تعمل طبيبا وخطيب او مقدم برامج ، انتهز جميع الفرص القادرة على تطويرك تعرف على أنماط الشخصيات واكتشف ذاتك قبل كل شيء.

ياسر راتب
زائر
ياسر راتب

رائع جداً

error: المحتوى محمي !!