المشكلة

تبذل الشركات جهوداً كبيرة للبقاء على مسارها، حتى وإن كانت ملتزمة في سعيها للتطور المستمر. والسبب في ذلك بحسب الدراسات هو التحيزات المتجذرة في المؤسسات، ما يجعلنا نشدد التركيز على النجاح ونتصرف بسرعة أكثر من اللازم ونبذل جهوداً كبيرة للاندماج ونعتمد أكثر على الخبراء الخارجيين.

العقبات

تظهر هذه التحيزات في 10 حالات تعيق التعلّم. وتتضمن هذه الحالات الخوف من الفشل وعدم التفكير بصورة كافية والاعتقاد
هذا المقال متاح للمشتركين. للاشتراك يمكنك الضغط هنا

تنويه: إن نسخ المقال أو إعادة نشره بأي شكل وفي أي وسيلة دون الحصول على إذن مسبق يعتبر تعدياً على حقوق الملكية الدولية ويعرض صاحبه للملاحقة القانونية.

ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﻘوق ﻣﺣﻔوظﺔ ﻟﺷرﻛﺔ ھﺎرﻓﺎرد ﺑزﻧس ﺑﺑﻠﯾﺷﻧﻎ، ﺑوﺳطن، اﻟوﻻﯾﺎت اﻟﻣﺗﺣدة اﻷﻣﯾرﻛﯾﺔ - 2018

شاركنا رأيك وتجربتك

كن أول من يعلق!

التنبيه لـ

wpDiscuz
error: المحتوى محمي !!