تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

لماذا لا تبدو منصّة هولو في حال أفضل من غيرها؟

سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
قامت الاستديوهات الرئيسية الكبرى- على مدار العام الماضي- بتغيير نماذج أعمالها على نحو قوي ومبتكر، وذلك من أجل دخول حرب البثّ التدفّقي المباشر عبر الإنترنت. ومع إعلان ديزني وتايم وارنر في الآونة الأخيرة عن عروض جديدة لخدمات البثّ التدفّقي، يبدو أنّ الوقت قد حان للنظر في مسألة تاريخية هامة: لماذا لا تبدو منصّة هولو (Hulu) في حال أفضل من غيرها؟ قد يبدو هذا قاسياً وربما غير عادل أيضاً، ومع ذلك، فمهما قيل، كانت هولو عرضاً مبتكراً عندما تمّ الإعلان عنها لأول مرّة في عام 2007، بعد أقلّ من شهر من دخول نتفليكس (Netflix) مجال البثّ المباشر. كانت هذه الخدمة التي…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022