تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق
اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك

لماذا علينا تحديد خياراتنا؟

برعايةImage
سجل الدخول الآن للاستماع الى المقال
لماذا لا يحصد الناجحون من الأشخاص والمؤسسات ثمرات نجاحهم تلقائياً؟ أحد التفاسير لهذا الأمر يمكن تسميته بـ "مفارقة الوضوح"، وهو ما يمكن تلخيصه في أربع مراحل: المرحلة الأولى: الهدف الواضح يقود إلى النجاح. المرحلة الثانية: النجاح يمنحنا المزيد من الخيارات والفرص. المرحلة الثالثة: تراكم الخيارات والفرص يشتت الجهود. المرحلة الرابعة: الجهود المشتتة تقوّض الوضوح نفسه الذي كان أصلاً سبب نجاحنا. ومن الواضح، وهنا لا أبالغ، أن النجاح قد يكون محرضاً على للفشل. يمكننا ملاحظة هذا ضمن الشركات التي كانت مهمة في وول ستريت يوماً وانهارت لاحقاً. في كتابه "لماذا يسقط الأقوياء" (How the Mighty Fall)، تحرّى جيمس كولينز هذه الظاهرة ووجد أحد الأسباب الأساسية…

تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من هارفارد بزنس ريفيو من خلال نشر رابط المقال أو الفيديو على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشر تغريداتنا، لكن لا يمكن نسخ نص المقال نفسه ونشر النص في مكان آخر نظراً لأنه محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.

جميع الحقوق محفوظة لشركة هارفارد بزنس ببليشنغ، بوسطن، الولايات المتحدة الاميركية 2022